كيف يمكن أن تؤثر المخدرات والكحول على مكان العمل؟

كيف يؤثر تعاطي المخدرات على مكان العمل؟، يتسبب تعاطي الكحول والمخدرات من قبل الموظفين في العديد من المشاكل الباهظة للأعمال التجارية والصناعية والتي تتراوح من فقدان الإنتاجية والإصابات وزيادة مطالبات التأمين الصحي.

يؤدي إساءة استخدام الكحول والمخدرات بين العمال والموظفين إلى حدوث مشكلات طبية واجتماعية ومشكلات أخرى مكلفة تؤثر على كل من الموظفين وأرباب العمل ؛ ويمكن أن يؤدي تعاطي المواد المخدرة بين الموظفين إلى تهديد سلامة العمل العامة وإضعاف الأداء الوظيفي وتهديد سلامتة الموظفين.

كيف يؤثر تعاطي المخدرات على مكان العمل؟

يمكن للموظفين الذين يعانون من مشاكل المخدرات والكحول أن يؤثروا سلبًا على الأعمال بعدة طرق مختلفة:

السلامة:

تتمثل الآثار الشائعة لتعاطي الكحول والمخدرات الأخرى في ضعف البصر والسمع وضعف الانتباه واليقظة والتبصر العقلي الحاد ؛ استهلاك كمية صغيرة من الكحول، على سبيل المثال، سوف يضعف وقت رد الفعل المنسق ؛ لذلك هنا يكمن خطر إدمان الكحول على سلامة الموظف، خاصة إذا كان أحد العاملين الذين يعملون مع الآلات.

التأثيرات:

  • المزيد من الحوادث.
  • ازدياد مطالبات الموظفين بالتعويض.

الإنتاجية:

يؤثر سوء إستخدام المواد في العمل على الإنتاجية، لأن الإساءة تؤدي إلى الإدمان على المدى الطويل وتؤثر سلبًا على كمية ونوعية عمل الموظف ؛ يمكن أن يؤدي تعاطي الكحول أو المخدرات إلى إضعاف الموظفين جسديًا وعقليًا في العمل ؛ يتعارض استخدام المواد المخدرة مع الشعور بالرضا المهني والدافع للقيام بعمل جيد.

التأثيرات:

  • انخفاض الانتاج.
  • زيادة الأخطاء.
  • تدنّي الجودة.
  • انخفاض رضا العاملين.

اتّخاذ القرار:

الموظفون الذين يتعاطون الكحول/ المواد المخدرة، غالبًا ما يعانون من اتّخاذ القرارات السيئة ويكون لديهم تصوّر مشوّه عن إمكانياتهم.

التأثيرات:

  • تدنّي مستوى الابتكار.
  • انخفاض مستوى الإبداع.
  • انخفاض القدرة التنافسية.
  • ضعف القرارات اليومية والاستراتيجية.

الروح المعنوية:

إنّ وجود الموظّف مع مشاكل المخدرات/ أو الكحول يشكلّ ضغطًا على العلاقات بين الزملاء في العمل ؛ والمؤسسات التي تبدو أنها تتغاضى عن تعاطي المواد المخدرة، تخلق صورة بأنّ المؤسسة غير مهتمة بالأمر ؛ إذا تم تجاهل سلوك الموظف داخل المكتب، فقد يكون لذلك تأثير سلبي على معنويات الموظفين.

التأثيرات:

  • انقلابات أعلى.
  • تضاءل في الجودة.
  • انخفاض في جهود الفريق.

المشاكل الصحية:

يمكن أن يؤدي تعاطي الكحول أو المخدرات لفترات طويلة إلى مجموعة متنوعة من المشاكل الصحية الخطيرة ؛ نظرًا لأن الكحول يسبب الاكتئاب، فقد يتسبب ذلك في غضب الموظف مع زملائه، بالإضافة إلى اضطرابات المزاج الأخرى.

التأثيرات:

  • مشاكل الكبد.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الضعف الإدراكي.

الاَمن / الاَمان:

إنّ وجود الموظّف مع مشاكل المخدرات/ أو الكحول يشكلّ ضغطًا على العلاقات بين الزملاء في العمل.

والمؤسسات التي تبدو أنها تتغاضى عن تعاطي المواد المخدرة، تخلق صورة بأنّ المؤسسة غير مهتمة بالأمر.

التأثيرات:

  • السرقة.
  • التورط في قضايا قانونية.
على هذه الصفحة
    Add a header to begin generating the table of contents

    اتصل بخط المساعدة

    خط المساعدة الخاص بنا هنا من أجلك أنت وأي شخص آخر يلعب دورًا داعمًا في حياة الشاب الذي يعاني من تعاطي المخدرات.

    أرسل إستشارتك إلى متخصص

    Share on facebook
    Share on twitter
    Share on pinterest
    Share on linkedin
    Share on whatsapp
    Share on tumblr
    Share on email
    error: Content is protected !!