اختبارات التقييم الذاتي

إذا تُرك أى من أنواع الإدمان دون علاج، فسيكون له القدرة على تدمير حياة المدمن وكذلك حياة الأشخاص الذين يعتنون به.

إذا بدأ السلوكي الإدماني أو تناول الكحول أو تعاطي المواد المخدره أن تصبح مشكلة بحياتك أو أو في حياة أحبائك، فقم بإختيار وإجراء أحد إختبارات التقييم الذاتي المناسب لك لتحديد أفضل طريقة لمساعدتك في العلاج.

البيانات الواردة أدناه تتطلب الصدق التام من أجل تحقيق أكثر النتائج دقة ؛ ضع علامة على الرد الأنسب لكل عبارة على حدة أثناء القيام بإستكمال التقييم ؛ يمكن أن يساعدك هذا الاختبار القصير في بدء رحلتك للتعافي من الإدمان.

اختبار (التقييم الذاتي) لوعي الإدمان

إذا كنت تتساءل عما إذا كنت أنت أو أحد أفراد أسرتك لديه مشكلة مع الإدمان، فيمكنك استخدام أدوات تقييم وعي الإدمان المساعدة الذاتية أدناه ؛ يرجى ملاحظة أن أدوات التقييم الذاتي هذه ليست مصممة لتوفير تشخيص دقيق لوعي الإدمان، وبالتالي يجب عليك المتابعة بتقييم متخصص.

تم تصميم أدوات تقييم وعي الإدمان هذه للمساعدة في تحديد ما إذا كنت أنت أو أحد أفراد أسرتك يعاني من مشكلة مع الإدمان.

اختبار التقييم الذاتي لوعي الادمان
اختبار إدمان العمل

اختبار إدمان العمل (التقييم الذاتي)

إذا تعرفت على أعراض إدمان العمل في نفسك، فقم بإجراء هذا (التقييم الذاتي) للمساعدة في التعرف على العلامات ؛ هذا الاختبار هو تقييم موجه ذاتيًا تم إنشاؤه من الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية وهو المعيار القياسي لتشخيص اضطرابات الصحة العقلية وتعاطي المخدرات.

على الرغم من أنه ليس تشخيصًا سريريًا رسميًا، إلا أن نتائج اختبار إدمان العمل هذا يمكن أن يُساعدك على فهم أفضل لكيفية تأثير إدمان العمل على حياتك.

اختبار (التقييم الذاتي) للاَباء

يمكن أن يحدث استقطاب للأنماط حيث يقوم أحد الوالدين بتعويض نقاط الضعف المتصورة للآخر ؛ على سبيل المثال، إذا كان الأب صارمًا للغاية، فقد تقوم الأم بتعويضات مفرطة من خلال أن تصبح أكثر تساهلاً ؛ قد يدفع ذلك الأب إلى أن يصبح أكثر صرامة وهو يحاول الإفراط في التعويض عن تساهلها.

يمكن أن تكون النتيجة عالماً مربكاً للغاية للأبناء للتنقل فيه – عالم يمكن أن يمهد الطريق لمشاكل الصحة العقلية وإضطراب تعاطي المواد المخدره لدى بعض الأبناء.

اختبار التقييم الذاتي للاباء
اختبار إدمان الكحول

اختبار إدمان الكحول (التقييم الذاتي)

خذ بضع دقائق لترى مدى اعتمادك على الكحول ؛ يمكن أن تصبح الحياة مرهقة في بعض الأحيان ومن الجيد دائمًا أن تتحقق من نفسك لترى ما إذا كانت سلوكياتك تخرج عن نطاق السيطرة ؛ يعد إدمان الكحول أحد أكثر أنواع الإدمان شيوعًا التي نراها، وهو سلوك يمكن أن يمر دون أن يلاحظه أحد لبعض الوقت.

اختبار إدمان المخدرات (التقييم الذاتي)

قد يكون تحديد متى تحول تعاطي المخدرات إلى إدمان أمرًا معقدًا، خاصةً عندما تحاول تقييم نفسك ؛ عندما يرغب أخصائي طبي أو نفسي في تحديد ما إذا كان شخص ما مدمنًا على مادة ما، فإنهم يستخدمون معايير اضطرابات تعاطي المخدرات (SUD) المحددة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية، الإصدار الخامس (DSM-5).

تعتمد الأسئلة التالية في الاختبار الذاتي لإدمان المخدرات على معايير DSM-5 لمساعدتك في تحديد ما إذا كنت بحاجة إلى مساعدة في التغلب على إدمان المخدرات أم لا.

اختبار إدمان المخدرات

أسئلة يتكرر طرحها من الآخرين حول إختبارات التقييم الذاتي

الفحص هو عملية لتقييم الوجود المحتمل لمشكلة معينة ؛ تكون النتيجة عادة بنعم بسيطة أو لا… التقييم هو عملية لتحديد طبيعة هذه المشكلة، وتحديد التشخيص، ووضع توصيات علاجية محددة لمعالجة المشكلة أو التشخيص.

يتضمن التقييم الشامل لاستخدام المواد جرداً مفصلاً لنوع ومقدار وتكرار ونتائج تعاطي المريض للمخدرات، وتصورهم لاستخدامهم واستعدادهم للتغيير، وتقييم الاضطرابات النفسية المتزامنة، والتاريخ الطبي، والفحص البدني.

الفحص هو عندما يتم استخدام عدة اختبارات و / أو أدوات مختصرة لتحديد الأبناء المراهقين المعرضين لخطر الإصابة ببعض مشكلات الصحة العقلية.

التقييم هو عملية أكثر شمولاً تستخدم سلسلة من الاختبارات أو الأدوات المختلفة للمساعدة في تكوين صورة لأبنك.

اختبار تحديد اضطرابات تعاطي الكحول (AUDIT) اختبار تحديد اضطرابات تعاطي الكحول (AUDIT) هو طريقة بسيطة وفعالة للكشف عن تعاطي الكحول غير الصحي، ويُعرَّف على أنه استهلاك محفوف بالمخاطر أو خطير أو أي اضطراب في استخدام الكحول.

error: Content is protected !!